حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن بطريقة صحية وآمنة

تغذية صحية
حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن

هل تحاول زيادة الوزن؟ تحتاج أولا إلى حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن حيث تحدد السعرات الحرارية اليومية التي يحتاجها جسمك، حسب طولك ووزنك ومستوى نشاطك، ثم تضيف لها المزيد من السعرات لتحقيق هدفك لزيادة الوزن.

في حين يعاني معظم الناس من السمنة، هناك من يعانون في المقابل محاولة منهم لاكتساب الوزن. يعتبر الحصول على مؤشر كتلة الجسم أقل من 18.5 أمرًا غير صحي بشكل عام. يمكن أن يؤدي نقص الوزن الشديد إلى زيادة كبيرة في خطر الوفاة المبكرة حيث يمكن أن يضعف وظيفة المناعة، ويؤدي إلى هشاشة العظام. يمكن أن يؤدي أيضًا إلى انخفاض الخصوبة، وزيادة خطر الإصابة بالخرف.

قد يرغب بعض الأشخاص أيضًا في زيادة وزنهم لتعزيز احترامهم لذاتهم، وتحسين صورتهم الذاتية، وزيادة قوتهم للقيام بأداء أفضل في العمل، أو في المسابقات الرياضية. هناك أيضًا اعتبارات صحية مهمة تتجاوز هذه الأنواع من الدوافع.

نزّل تطبيق الكوتش الآن للحصول على برامج تمارين تناسب مستواك أياً كان
وأنظمة غذائية متنوعة مصممة لتحقق كل أهدافك الرياضية.

حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن

يميل بعض الأشخاص وراثيًا إلى زيادة الوزن، بينما يكافح آخرون لزيادة الوزن. القاعدة العامة في حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن هي أن تتناول سعرات حرارية أكثر مما تستهلك. يجب على الأشخاص الذين يتطلعون إلى زيادة الوزن ببطء أن يستهلكوا عادةً 300 إلى 500 سعرة حرارية إضافية يوميًا، بينما يجب على الأشخاص الذين يتطلعون إلى زيادة الوزن بسرعة أن يستهلكوا 700 إلى 1000 سعر حراري إضافي يوميًا.

إذا كنت تمارس المزيد من التمارين أثناء محاولتك زيادة الوزن، فعليك أيضًا إضافة السعرات الحرارية المحروقة أثناء تلك التدريبات إلى إجمالي السعرات الحرارية. على سبيل المثال، إذا أردت حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن وأنت تمارس التدريبات، فإذا كنت تتناول 2000 سعرة حرارية يوميًا وبدأت في حرق 600 سعرة حرارية إضافية كل يوم، فستحتاج إلى إضافة 300 إلى 500 أو 700 إلى 1000 سعر حراري إلى الرقم الأساسي وهو 2600.

ضع في اعتبارك أنه كلما اكتسبت كتلة عضلية، ستزداد أيضًا متطلبات السعرات الحرارية الثابتة للحفاظ على الكتلة المتزايدة. بمجرد وصولك إلى الوزن المرغوب فيه، يمكنك تناول السعرات الحرارية التي تحافظ عليها وعدم تناول السعرات الحرارية الإضافية المطلوبة لزيادة الوزن. بشرط عدم وجود مشكلة مثل فقدان الشهية، فإن تناول المزيد من السعرات الحرارية ليس بالأمر الصعب. لكنك تريد التأكد من أنك تتناول النوع الصحيح من السعرات الحرارية.

حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن والعضلات

الأسباب الرئيسية لنقص الوزن

يمكن للعديد من الحالات الطبية أن تجعل من الصعب زيادة الوزن ويمكن أن تؤدي إلى فقدان وزن غير صحي في الشخص الذي كان يتمتع بصحة جيدة في السابق. سنتحدث هنا عن بعض الأسباب الرئيسية.

1-اضطرابات الأكل:

فقدان الشهية العصبي، والشره المرضي، من الاضطرابات النفسية التي تهدد الحياة.

2-فرط نشاط الغدة الدرقية:

يمكن أن يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية إلى زيادة معدل الأيض، مما يجعل من الصعب الحفاظ على الوزن.

3-العدوى:

الطفيليات، فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز. يمكن أن يتسبب السل والأمراض المعدية الأخرى في أن يبذل الجسم الكثير من طاقته في مكافحة هذه الأمراض.

4-السرطان:

يمكن للأورام السرطانية أن تحرق كمية كبيرة من الطاقة.

5-مرض السكري:

في حين أن مرض السكري أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن عن الأشخاص الذين يعانون من نقص الوزن، يمكن أن يؤدي مرض السكري من النوع 1 غير المنضبط إلى مشاكل فقدان الوزن.

6-مرض الاضطرابات الهضمية:

هذا المرض المناعي الذاتي يدمر الأمعاء الدقيقة عندما يستهلك الأشخاص المصابون به الغلوتين. معظم الناس الذين لديهم هذا غير مدركين لحساسية الغلوتين لديهم.

إذا تغير اتجاه وزن جسمك بشكل جذري دون تغيير في استهلاك السعرات الحرارية أو ممارسة التمارين الروتينية، يجب عليك طلب التحليل الطبي حتى يتمكن الطبيب من التأكد من أنك لا تعاني من أي من الحالات المذكورة أعلاه.

تختلف ردود أفعال الأشخاص تجاه التغييرات الرئيسية في الحياة. إليك بعض الأمثلة الأخرى لأشياء أخرى يمكن أن تؤدي إلى فقدان الوزن أو زيادته بسرعة.

7-المؤثرات العقلية:

تتضمن بعض عمليات البحث الأكثر شيوعًا لاكتساب الوزن (بطريقة غير مرغوب فيها) الأسماء التجارية لمضادات الاكتئاب الشائعة. في حين أن مثل هذه الأدوية يمكن أن تؤدي إلى زيادة الوزن لدى بعض الأشخاص، إلا أنها قد تؤدي أيضًا إلى فقدان الوزن لدى آخرين. وإذا أدت إلى تغيرات مزاجية كبيرة، فيمكن أن يكون لها أيضًا تأثير على الشريك أو الوالد أو الطفل للشخص الذي يتناول مثل هذا الدواء.

8-الاكتئاب والتوتر والقلق:

يأكل بعض الناس لتخفيف التوتر والقلق. يمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات الكورتيزول إلى زيادة الشهية. يشعر الآخرون بالدمار الشديد لدرجة أنهم لا يستطيعون تناول الطعام. ومرة أخرى، تظهر الأدوية التي تعالج هذه الأنواع من الحالات مثل أيضًا في عمليات البحث المتعلقة بالتغيرات غير المبررة في الوزن.

تطبيق الكوتش

السعرات الحرارية الصحية مقابل غير الصحية

الكربوهيدرات المكررة

العديد من السعرات الحرارية الأرخص هي أيضًا الأكثر إدمانًا والأقل صحة. الكربوهيدرات المكررة التي لا نهاية لها، مثل تناول رقائق البطاطس والكعك أثناء شرب الصودا يمكن أن يؤدي إلى تدهور سريع في صحتك، وزيادة الوزن في منطقة البطن، الأمر الذي يرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري من النوع 2. يمكن أن تساعدك الأطعمة السريعة المعالجة على زيادة دهون البطن بدلاً من كتلة العضلات الهزيلة.

الكربوهيدرات

بينما لا ندافع عن الكربوهيدرات فائقة التكرير، نمزج بعض الموز والأفوكادو والفواكه المجففة مثل التمر والزبيب، جنبًا إلى جنب مع الحبوب الكاملة مثل الشوفان والجرانولا لضمان حصولك على وجبة غنية بالسعرات الحرارية تساعدك على زيادة الوزن. البطاطا الحلوة والبطاطا هي أيضا خيارات شعبية جيدة. ويمكن أن تكون ألواح الحبوب والشوكولاتة الداكنة طريقة جيدة للحصول على طاقة إضافية سريعة بين الوجبات.

حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن مكسرات

البروتينات

يستخدم الجسم البروتين لبناء كتلة عضلية خالية من الدهون. لذلك، إذا كنت ترغب في تناول المزيد من السعرات الحرارية لزيادة الوزن الصحي، فقد يكون من الجيد تناول نظام غذائي غني بالبروتينات.

تشمل بعض الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية والغنية بالبروتينات ما يلي:

– المكسرات: الفول السوداني، والجوز، واللوز، وزبدة الفول السوداني.
– اللحوم: قطع اللحم أو الدجاج الغنية بالدهون، والسلمون والأسماك الزيتية الأخرى. البيض الكامل أيضًا مصدر رائع للبروتين.

يكمل بعض الأشخاص أيضًا وجباتهم بإضافة مكملات البروتين لزيادة الوزن. يجب أن تتناول ما لا يقل عن 1.5 إلى 2.2 جرام من البروتين لكل كيلوجرام إذا كنت تحاول بناء كتلة الجسم.

يمكن للأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا عالي السعرات الحرارية والرياضيون المحترفون تجاوز هذه المستويات بكثير. إذا كنت “تخفض” من الدهون في الجسم، فإن النطاق الموصى به يمكن أن يصل إلى 3.3 جرام من البروتين لكل كيلوجرام.

الدهون

كان جنون النظام الغذائي منخفض الدهون على مدار الثلاثين عامًا الماضية إلى حد كبير وسيلة لتعزيز الأنظمة الغذائية، حيث تحل الأطعمة السريعة المصنعة محل السعرات الحرارية الأكثر تكلفة.

فيما يلي أهم مجموعة من الدهون الصحية لمن يتطلعون إلى اكتساب وزن صحي:
منتجات الألبان عالية الدسم: الحليب والجبن والكريمات والزبادي كامل الدسم.
الزيوت: زيت الأفوكادو وزيت الزيتون البكر الممتاز.
اللحوم: اختر القطع الدهنية منها.

نصائح لزيادة الوزن بشكل صحي

يتم عكس العديد من النصائح المرتبطة بفقدان الوزن لزيادة الوزن. فمثلا:

شرب الماء: إذا كان الشخص يحاول إنقاص الوزن، فقد يحاول شرب الماء قبل كل وجبة. إذا كنت تحاول زيادة الوزن، فمن الأفضل تناول الطعام على معدة فارغة وشرب الماء بعد الأكل.

شرب السعرات الحرارية: يجب على الأشخاص الذين يحاولون إنقاص الوزن تقليل عدد السعرات الحرارية التي يشربونها. قد يرغب الأشخاص الذين يحاولون زيادة الوزن في شرب الحليب بانتظام، والمكملات الغذائية المخفوقة، والبحث عن طرق أخرى لإضافة السعرات الحرارية إلى مشروباتهم مثل إضافة الكريمة أو الزبدة إلى قهوتهم.

تناول الخضار: قد يرغب الشخص الذي يحاول إنقاص وزنه في تناول الخضار أولاً، في حين أن الشخص الذي يحاول زيادة الوزن يجب أن يأكل الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية أولاً.

استخدم الأطباق الكبيرة: إن تناول طبق أكبر يجعل الأمر يبدو وكأنك تتناول طعامًا أقل مما تتناوله. يجب عليك أيضًا تناول الطعام بشكل متكرر طوال اليوم.

ممارسة تمارين رفع الأثقال بعدات قليلة وأوزان كبيرة من مرتين لأربع مرات أسبوعيا على الأقل.

تناول مكملات غذائية لزيادة الوزن.

تطبيق الكوتش

المصدر: Calculators