صباحا أم مساءً.. ما هو أفضل وقت للتمرين خلال اليوم؟

تمارين وكمال أجسام
أفضل وقت للتمرين

مع جداولنا المزدحمة، من الصعب إيجاد الوقت لممارسة الرياضة. بين التوفيق بين العمل والحياة الاجتماعية. ومع ذلك، ربما يكون من المفيد لجداولنا المرهقة، معرفة أنه عندما يتعلق الأمر بالذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية، فإن ممارسة الرياضة في يمكن أن تساعد في الوصول للوزن المثالي وتحقيق أهداف اللياقة البدنية والنفسية، لذا دعنا نكتشف ما أفضل وقت للتمرين خلال اليوم.

نزّل تطبيق الكوتش الآن للحصول على برامج تمارين تناسب مستواك أياً كان
وأنظمة غذائية متنوعة مصممة لتحقق كل أهدافك الرياضية.

أفضل وقت للتمرين

1- ممارسة الرياضة في الصباح

من الناحية اللوجستية، هناك العديد من الإيجابيات لممارسة التمارين في الصباح. أولا: ستنهي تمارينك الرياضية قبل أن تبدأ يومك. هذا يعني أنك ستبدأ يومك بالإندورفين، وستشعر بشعور جيد بمعرفة أنك أنجزت شيئًا قبل الساعة التاسعة صباحًا لن يحققه بعض الأشخاص طوال اليوم. وهذا تعزيز كبير للأنا.

بالإضافة لذلك، لا داعي للقلق بشأن ممارسة التمارين في وقت لاحق بعد الظهر أو المساء. يمكن أن يكون هذا مصدر ارتياح، ويترك وقتًا لطهي العشاء، والتواصل مع الأصدقاء، والاسترخاء فقط.

أفضل وقت للتمرين صباحا أم ليلا

الفوائد

تدعم الدراسات فكرة ممارسة الرياضة في ساعات الصباح. قامت دراسة نُشرت في مجلة Medicine and Science in Sports and ExerciseTrusted Source بتقييم كيفية استجابة النساء للطعام بعد التمرين في أول شيء في الصباح. عندما سار المشاركون – أولئك الذين لديهم أوزان صحية، وأولئك الذين يعانون من السمنة – بخفة لمدة 45 دقيقة، كانوا أقل تشتتًا بصور الطعام اللذيذة، مقارنةً بالوقت الذي فشلوا فيه في ممارسة الرياضة على الإطلاق.

بناءً على هذا النشاط الصباحي، في الأيام التي يمارس فيها المشاركون في الصباح، زادوا أيضًا من نشاطهم البدني على مدار اليوم، أكثر من الأيام التي لم يمارسوا فيها التمارين في الصباح. تشمل الفوائد الإضافية للذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية في الصباح زيادة التمثيل الغذائي، مما يعني أنك ستستمر في حرق السعرات الحرارية طوال اليوم أثناء تناولها بدلاً من الليل أثناء النوم.

أسباب أخرى لممارسة الرياضة في الصباح؟ تشير الدراسات إلى أن تسريع نظام اللياقة البدنية في المساء قد يعرض نومك للخطر. تزيد التمارين من معدل ضربات القلب ودرجة حرارة الجسم. هذا يعني أن جلسات التعرق في وقت متأخر من الليل قد تعيق قدرتك على الحصول على بعض النوم. أظهرت الدراسات أن ممارسة الرياضة في الساعة 7 صباحًا، مقارنةً بفترة ما بعد الظهر أو المساء، قد تساعد الأفراد في الحصول على نوم أفضل في الليل.

هناك حجة أخرى تجعل من قضية التمرين أول شيء في الصباح وهي أن التمرين على معدة فارغة يمكن أن يحرق المزيد من الدهون. يمكن أن يحرق المتمرنون ما يصل إلى 20 % من الدهون في الجسم عند الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية بمعدة فارغة. هذا إنجاز يمكن تحقيقه في الصباح ، قبل الإفطار، أكثر منه بعد يوم كامل يجب أن تأكل خلاله بانتظام!

2- التمرين بعد الظهر أو الليل

بينما يبدو أن الصباح هو الوقت المثالي لممارسة الرياضة، فإن ممارستها في فترة ما بعد الظهر أو بعد ساعات لها مزاياها المثبتة. قد يعني التخطيط لممارسة التمارين المسائية أنك تحصل على قسط إضافي من الراحة في الصباح. لكن هناك فوائد أخرى أيضًا!

أفضل وقت للتمرين خلال اليوم

الفوائد

وجدت إحدى الدراسات أن قدرة جسمك على أداء الذروة في فترة ما بعد الظهر. تزداد درجة حرارة جسمك طوال اليوم، مما يؤدي إلى تحسين وظيفة العضلات، وقوتها، ونشاط الإنزيم، والقدرة على التحمل من أجل الأداء.

بين الساعة 2 مساءً و6 مساءً، تكون درجة حرارة جسمك في أعلى مستوياتها. قد يعني هذا أنك ستتمرن خلال الفترة الزمنية التي يكون فيها جسمك أكثر استعدادًا، مما يجعله أكثر الأوقات فعالية في اليوم لممارسة الرياضة.

بالإضافة إلى ذلك، تكون حركات امتصاص الأكسجين أسرع في المساء، مما يعني أنك تستخدم مواردك بشكل أبطأ وفعالية أكثر من الصباح. قد يتطلب التمرين في الصباح أيضًا إضافة إحماء إضافي إلى روتينك، مما قد يبتعد عن تركيز التمرين.

تستمر قضية ممارسة الرياضة في فترة ما بعد الظهر والمساء. في فترة الظهيرة والمساء، يكون رد فعلك في أسرع حالاته، وهو أمر مهم للتمارين مثل التدريب المتقطع عالي الكثافة (HIIT)، أو العمل السريع على جهاز المشي.

في حين أن البعض قد يحذر الأفراد من أن التمارين الرياضية في الليل يمكن أن تعطل نومك، وجدت إحدى الدراسات أن أولئك الذين يرفعون الأوزان في المساء ينامون بشكل أفضل، وينامون لفترة أطول من أولئك الذين قاموا بنفس التمرين في الصباح.

الملخص

إذن ما هو أفضل وقت للتمرين بينما تبدو العلوم والدراسات متناقضة؟ هناك شيء واحد واضح: التمرين مهم، بغض النظر عن الوقت من اليوم الذي تقوم فيه بذلك.

ما يهم حقًا هو أن تجد وقتًا من اليوم يناسبك ويناسب جدولك، ثم التزم به. من خلال الحفاظ على نظام التمرين الخاص بك ثابتًا في نفس الوقت كل يوم، يمكنك تحقيق مكاسب تدريب أكبر. أليس هذا هو المهم حقا؟

المصدر: Healthline