أدوية التخسيس أنواعها المُعتمدة ومدى جودتها وأضرارها

رشاقة وتخسيس
أدوية التخسيس

يلجأ الكثيرون لتناول أدوية التخسيس كحل سحري لإنقاص الوزن بدلا من الالتزام بنظام دايت وتمارين أو رغبة في الوصول لوزن مثالي في أسرع وقت. ومع ذلك، يجب أن تعلم أن أدوية إنقاص الوزن الموصوفة تُستخدم بالإضافة إلى – وليس بدلاً من – النظام الغذائي والتمارين الرياضية.

نزّل تطبيق الكوتش الآن للحصول على برامج تمارين تناسب مستواك أياً كان
وأنظمة غذائية متنوعة مصممة لتحقق كل أهدافك الرياضية.

متي تفكر في أدوية التخسيس كحل؟

قد يفكر طبيبك في تناول دواء أدوية التنحيف إذا لم تكن قادرًا على فقدان الوزن من خلال النظام الغذائي والتمارين الرياضية، في بعض الحالات منها: 

1- مؤشر كتلة الجسم (BMI) أكبر من 30.

2- مؤشر كتلة جسمك أكبر من 27 ولديك مشكلة طبية خطيرة تتعلق بالسمنة، مثل مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم. ولكن قبل اختيار دواء لك، سينظر طبيبك في تاريخك وتحدياتك الصحية. بعد ذلك، سيتحدث طبيبك معك حول إيجابيات وسلبيات أدوية إنقاص الوزن الموصوفة.

من المهم ملاحظة أن أدوية إنقاص الوزن ليست مناسبة للجميع ويجب أن تؤخذ تحت إشراف طبيب وبجرعات معينة. هناك مكملات غذائية للتخسيس تختلف عن الأدوية، لأنها تُعتبر مكملات وليس لها أضرار مثل الأدوية، ولكن يجب الالتزام بالجرعات الصحيحة وتناولها أيضا بإشراف طبيبك أو مدربك.

أدوية التخسيس بوصفة طبيب

ما مدى جودة عمل أدوية إنقاص الوزن؟

تؤدي أدوية التخسيس التي تُصرف بوصفة طبية والمُعتمدة للاستخدام طويل الأمد (أكثر من 12 أسبوعًا) إلى فقدان وزن كبير مقارنةً بالدواء الوهمي. يؤدي الجمع بين أدوية إنقاص الوزن والالتزام بنمط حياة صحية إلى فقدان الوزن بشكل أكبر.

على مدار عام، يمكن أن يعني ذلك فقدان الوزن بنسبة 3٪ إلى 7٪ من إجمالي وزن الجسم فوق ذلك الذي تحقق مع تغييرات نمط الحياة وحدها. ويمكن أن يكون لفقدان الوزن بشكل مستمر من 5٪ إلى 10٪ فوائد صحية مهمة، مثل خفض ضغط الدم وسكر الدم ومستويات الدهون الثلاثية.

أضرار أدوية التخسيس

قد يكون هناك عدة أضرار أو آثار جانبية لأدوية التنحيف، حتى وإن كانت باستشارة الطبيب، مثل:

1- الآثار الجانبية الخفيفة، مثل الغثيان أو الإمساك أو الإسهال، شائعة، وقد تقل بمرور الوقت، ونادرًا ما تحدث آثار جانبية خطيرة. لهذا السبب، من المهم أن تناقش بدقة خيارات العلاج مع طبيبك.

2- تمتد الآثار الجانبية الأكثر شدة لزيادة معدل ضربات القلب وضغط الدم والأرق والعصبية.

3- يستعيد الكثير من الأشخاص بعض الوزن الذي فقدوه عندما يتوقفون عن تناول أدوية إنقاص الوزن. ومع ذلك، فإن اتباع عادات نمط حياة صحية قد يساعد في الحد من زيادة الوزن.

ما مدة تناول أدوية التنحيف؟

تعتمد المدة التي ستستغرقها في تناول عقار إنقاص الوزن على ما إذا كان الدواء يساعدك على إنقاص الوزن. إذا كنت قد فقدت ما يكفي من الوزن لتحسين صحتك ولم تكن لديك آثار جانبية خطيرة، فقد يقترح طبيبك أن تكمل تناول الدواء. إذا لم تفقد ما لا يقل عن 5٪ من وزن جسمك بعد ثلاثة إلى ستة أشهر من الجرعة الكاملة من الدواء، فمن المحتمل أن يغير طبيبك علاجك وقد يحولك إلى دواء آخر لإنقاص الوزن.

أدوية التخسيس المختلفة

أنواع أدوية التخسيس

هناك ثلاثة أنواع لأدوية التخسيس حسب طريقة عملها:

1- أدوية تقلل من امتصاص الجسم للدهون الموجودة فى الأطعمة التي يتم تناولها.

2- أدوية تساعد على الشعور بالشبع بسرعة.

3- أدوية تحسن من معدل حرق الجسم للدهون

ما هي الأدوية المعتمدة لفقدان الوزن؟

تمت الموافقة على أربعة عقاقير لإنقاص الوزن من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية للاستخدام طويل الأمد:

  1. Bupropion-naltrexone (Contrave)
  2. Liraglutide (Saxenda)
  3. Orlistat (Xenical)
  4. Phentermine-topiramate (Qsymia)

يتوقف النوع المناسب لك حسب ظروفك الصحية، ويجب أن يكون تحت إشراف الطبيب وتعمل معظم أدوية إنقاص الوزن الموصوفة من خلال تقليل الشهية أو زيادة الشعور بالامتلاء. البعض يفعل كلا الأمرين. الاستثناء هو أورليستات. يعمل عن طريق التدخل في امتصاص الدهون.

برنامج مكملات

1- بوبروبيون-نالتريكسون Bupropion-naltrexone 

دواء مركب. يستخدم النالتريكسون لعلاج إدمان الكحول والمواد الأفيونية. البوبروبيون مضاد للاكتئاب ومساعد في الإقلاع عن التدخين. مثل جميع مضادات الاكتئاب، يحمل البوبروبيون تحذيرًا من مخاطر الانتحار. يمكن أن يرفع Bupropion-naltrexone ضغط الدم، والمراقبة ضرورية في بداية العلاج. تشمل الآثار الجانبية الشائعة الغثيان والصداع والإمساك.

2- ليراجلوتايد Liraglutide

يستخدم Liraglutide أيضًا لإدارة مرض السكري. على عكس أدوية إنقاص الوزن الأخرى، يتم إعطاء ليراجلوتايد عن طريق الحقن. الغثيان شكوى شائعة مع تناوله.

3- أورليستات Orlistat

يمكن أن يسبب أورليستات آثارًا جانبية مزعجة في الجهاز الهضمي، مثل انتفاخ البطن والبراز الدهني. تحتاج إلى اتباع نظام غذائي قليل الدسم عند تناول هذا الدواء. تم الإبلاغ عن حالات نادرة من إصابات الكبد الخطيرة باستخدام أورليستات. ومع ذلك، لم يتم إنشاء علاقة السبب والنتيجة.

4- فينترمين توبيراميت Phentermine-topiramate

فينترمين – توبيراميت هو مزيج من دواء لإنقاص الوزن (فينترمين) و (توبيراميت). تشمل الآثار الجانبية المحتملة:زيادة معدل ضربات القلب وضغط الدم والأرق والإمساك والعصبية. يزيد توبيراميت من خطر الإصابة بعيوب خلقية.

يستخدم فينترمين بحد ذاته (Adipex-P ، Lomaira) أيضًا لفقدان الوزن. إنه واحد من أربعة عقاقير مماثلة لفقدان الوزن تمت الموافقة عليها للاستخدام قصير المدى (أقل من 12 أسبوعًا). لا يتم وصف الأدوية الأخرى في هذه المجموعة على نطاق واسع.

ملخص:

أدوية التخسيس ليست بالأمر السهل، ولا تلجأ إليها إلا في حالة حاجتك الشديدة لها، ويتم تحديدها بواسطة الطبيب فقط. لا تتناول أي دواء غير مصرح به ويباع على صفحات الانترنت.

برنامج مكملات

المصدر: Mayoclinic